اخبار الإمارات

مليون و18 ألف مستفيد من حملة “كن واعياً” للتوعية بجرائم الاحتيال الإلكتروني

اختتمت القيادة العامة لشرطة الشارقة حملتها الأمنية التوعوية “كن واعياً” التي نظمتها إدارة الإعلام والعلاقات العامة، وإدارة ‏التحريات ‏والمباحث الجنائية، بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين، والتي استهدفت شرائح مجتمعية مختلفة لتوعيتهم بطرق متنوعة حول أساليب وطرق الاحتيال والابتزاز الإلكتروني، واستمرت لمدة شهر.

 

وكشف مدير إدارة الإعلام والعلاقات العامة بشرطة الشارقة العميد عارف حسن بن هديب، عن نجاح حملة “كن واعياً”، في تحقيق أهدافها المتمثلة في نشر التوعية الأمنية ‏ضمن نطاق واسع للوصول إلى أكبر شريحة من الجمهور، حيث استفاد من الحملة مليون و18 ألف ‏مستفيد خلال 30 يوماً، إذ حقق التواصل المباشر مع المجتمع من خلال المنصة التفاعلية في الزاهية ‏سيتي سنتر استقطاب ‏4000 زائر، و677 ألف مشاهدة لما تتضمنه المنصة عبر الإعلاميين ومؤثري وسائل ‏التواصل الاجتماعي على حساباتهم خلال زيارتهم للمنصة، فيما حققت الرسائل التوعوية عبر مختلف ‏شاشات العرض للشركاء 6 آلاف و768 مشاهدة عبر شاشات سينما فوكس، و290 ‏ ألف مشاهدة عبر مواقع التواصل الاجتماعي لشرطة الشارقة، و40 ألف مشاهدة عبر مختلف المواقع ‏الإخبارية، إلى جانب المستفيدين من 175 شاشة صراف آلي تابعة لمصرف الشارقة الإسلامي المنتشرة في ‏الدولة.

وقال العميد عارف حسن بن هديب: استهدفت الحملة التي أطلقت في يوليو الماضي لفت انتباه أفراد المجتمع نحو تضافر الجهود لحمايتهم من الوقوع فريسة لأصحاب النفوس الضعيفة، وذلك من خلال نشر الرسالة التوعوية بجميع اللغات في الأماكن التي يرتادها معظم الأفراد خلال يومياتهم، كصالات السينما، وأجهزة المصارف البنكية (ATM)، والمحال التجارية، ‏والجمعيات التعاونية المنتشرة في الإمارة، ‏مؤكداً حرص القيادة المستمر على تعزيز التعاون مع شركائها الاستراتيجيين من خلال الاستغلال الأمثل لمواردهم كشاشات العرض المختلفة التابعة لهم باعتبارها نوافذ مستدامة  لتعزيز وعـــي الأفراد في المجتمع.

 

وأثنى مدير إدارة الإعلام والعلاقات العامة على الدور الكبير للشركاء الاستراتيجيين في إنجاح الحملة، وتعاونهم في دعم جهود شرطة الشارقة لتعزيز جودة الحياة لأفراد المجتمع؛ الأمر الذي يعكس الحس الوطني والمسؤولية المجتمعية في استغلال مواردهم، ومشاركتها في دعم جهود شرطة الشارقة في تعزيز الأمن والأمان.

 

من جانبه أكد مدير إدارة التحريات والمباحث الجنائية بشرطة الشارقة العقيد عمر أحمد بو الزود، أن حملة ” كن واعياً” ركزت على توعية كافة الشرائح، بمختلف الأعمار وخصوصاً الأطفال، ‏من خلال تعريفهم بخطورة الابتزاز الإلكتروني وأساليبه المختلفة التي قد تواجههم في حال تعرضهم للاحتيال، من خلال ما لمسته المنصة التفاعلية “كن واعياً” في الزاهية سيتي سنتر من تفاعل وإقبال واسع من الجمهور، ورغبتهم في معرفة كيفية التعامل مع تلك الجرائم‎ الإلكترونية، مشيراً إلى أهمية مثل هذه الحملات الأمنية على كافة المستويات؛ الأمر الذي يجسد استراتيجية شرطة الشارقة ووزارة الداخلية في تعزيز الأمن والأمان.

 

ودعت شرطة الشارقة أفراد المجتمع، إلى عدم التردد في الإبلاغ عن أي تهديد ‏يتعرضون له، وعدم الرضوخ لطلبات المتصيدين ‏والمحتالين، والإبلاغ الفوري عن أي ابتزاز يتعرضون له أو سلوكيات سلبية من خلال خدمة حارس عبر تطبيق شرطة الشارقة أو بالاتصال على الرقم “0559992158 “، والرقم “065943228” أو التواصل على الرقم “999” المخصص للحالات الطارئة.

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى