اخبار الإمارات

كوريا الجنوبية تطلق أول قمر اصطناعي للتجسس بواسطة صاروخ “فالكون 9”

ت + ت الحجم الطبيعي

أطلقت كوريا الجنوبية الجمعة أول قمر اصطناعي للتجسس العسكري بواسطة صاروخ “فالكون 9” من “سبايس إكس” وفق مشاهد مباشرة بثتها شركة الفضاء الأميركية، وذلك بعد أقل من أسبوعين على إطلاق بيونغ يانغ قمرا للمراقبة العسكرية.

وانطلق “فالكون 9” حاملا القمر الاصطناعي من قاعدة فاندنبرغ الفضائية في كاليفورنيا.

وأفادت وكالة “يونهاب” الكورية الجنوبية للأنباء أن القمر الاصطناعي وضع في مداره بنجاح بعد فترة وجيزة من إقلاع الصاروخ.

وأضافت نقلا عن وزارة الدفاع الكورية الجنوبية “انطلق +فالكون 9+ عند الساعة 10,19 صباحا ووضع القمر الاصطناعي للتجسس في المدار بعد قرابة أربع دقائق من الإطلاق”.

ويعني وضع القمر في المدار أن كوريا الجنوبية أصبحت تملك أول قمر اصطناعي للتجسس بني محليا لمراقبة نشاطات كوريا الشمالية المسلحة نوويا.

وتسعى سيول لإطلاق أربعة أقمار اصطناعية إضافية بحلول نهاية العام 2025 لتعزيز قدراتها.

ووضع القمر في مدار يتراوح علوه بين 400 و600 كيلومتر وفقا لوكالة “يونهاب” الكورية الجنوبية وهو قادر على اكتشاف جسم صغير بحجم 30 سنتيمترا.

ونقلت “يونهاب” عن مسؤول في وزارة الدفاع قوله “مع الأخذ في الاعتبار دقتها وقدرتها على مراقبة الأرض… تُعد تكنولوجيا أقمارنا الاصطناعية بين الخمس الأولى على مستوى العالم”.

ومذ أطلقت كوريا الشمالية قمرها “ماليغيونغ1” الأسبوع الماضي، قالت بيونغ يانغ إنها تمكنت من مراقبة مواقع رئيسية في الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية. ومع ذلك، لم تنشر أي صور.

وكانت تلك المحاولة الثالثة لكوريا الشمالية لوضع قمر اصطناعي عسكري للتجسس في المدار بعد عمليتين فاشلتين في مايو وأغسطس.

وأكّدت سيول أن روسيا ساعدت كوريا الشمالية تقنيا في تلك العملية.

وقال تشوي جيإيل أستاذ الدراسات العسكرية في جامعة سانغجي لوكالة فرانس برس “حتى الآن، كانت كوريا الجنوبية تعتمد بشكل كبير على أقمار التجسس التي تديرها الولايات المتحدة” عندما يتعلق الأمر بمراقبة كوريا الشمالية.

وأضاف أنه في حين أن كوريا الجنوبية “نجحت في إطلاق قمر اصطناعي للاتصالات العسكرية، استغرق إطلاق قمر اصطناعي للتجسس وقتا أطول بسبب العوائق التكنولوجية”.
 


تابعوا أخبار العالم من البيان عبر غوغل نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى