اخبار الإمارات

بنهج سموه تواصل الإمارات رحلتها الريادية العالمية

ت + ت الحجم الطبيعي

أكد القطاع الاقتصادي في رأس الخيمة، أن انتخاب صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، حفظه الله، رئيساً لدولة الإمارات، يؤكد أن مسيرة الوطن مستمرة بقيادة سموه الملهمة، مجددين العهد لصاحب السمو رئيس الدولة، والقيادة الرشيدة، على مواصلة العمل لتكون دولة الإمارات أكثر رقياً وتطوراً ونماءً.

وأكد الشيخ محمد بن كايد القاسمي رئيس دائرة التنمية الاقتصادية في رأس الخيمة، أن مسيرة النهضة التي حققها اتحاد دولة الإمارات في جميع المستويات تأتي نتاج نهج أسسه الآباء المؤسسون ومن خلفهم قادة قدروا حجم المسؤولية والعهد لتبقى قيادة الإمارات وشعبها على الدوام كما أراد المغفور له الشيخ زايد طيب الله ثراه، واليوم نجدد العهد لقائدنا صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، ليكون خير خلف لخير سلف، بشخصيته القيادية المتواضعة وخاصة بين أبناء شعبه. القائد الإنساني، عرفناه حامياً لراية الاتحاد، وباني حصنه الحصين، واليوم نجدد عهدنا لوطننا الغالي وقيادتنا الرشيدة على مواصلة العمل لتكون دولة الإمارات في عهد سموه أكثر رقياً وتطوراً ونماءً.

وأكد محمد مصبح النعيمي رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة رأس الخيمة، أن مسيرة دولة الإمارات مستمرة بقيادة ملهمة، بتولي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئاسة الدولة، ليكون خير خلف لخير سلف، ليسير على نهج المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، والمغفور له الشيخ خليفة بن زايد طيب الله ثراه، لتبقى الإمارات دوماً نموذجاً ومنارة للإشعاع الحضاري.

وأكد الدكتور عبدالرحمن الشايب النقبي المدير العام للتنمية الاقتصادية برأس الخيمة، على مواصلة نهج الآباء المؤسسين، في ترسيخ مسيرة النهضة لتمضي قدماً نحو آفاق أرحب من التنمية والتقدم والازدهار بقيادة سموه لتواصل دولة الإمارات رحلتها إلى الريادة العالمية في مختلف المجالات وتعزيز الاستقرار والرخاء لأبناء وبنات وطننا الغالي، واليوم نجدد عهدنا لسموه على السمع والطاعة، فرؤية سموه المتفردة وتوجيهاته السديدة قادت وستقود دولة الإمارات إلى مستقبل مشرق ومزدهر نحو الخمسين عاماً المقبلة لتشكل علامة فارقة في مسيرة اتحاد دولتنا.

وعاهد يوسف إسماعيل رئيس اللجنة العليا لمؤسسة سعود بن صقر لتنمية مشاريع الشباب في رأس الخيمة، نيابة عنه وعن أعضاء مؤسسة سعود لتنمية مشاريع الشباب، صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، أن يظلوا على العهد جنوداً أوفياء في حماية وتعزيز أمن واستقرار دولة الإمارات بعزة وكرامة وأمن واستقرار.

وأكد سعيد الصياح رجل الأعمال والرئيس التنفيذي لمجموعة شركات للمقاولات، أن التلاحم بين شعب دولة الإمارات وقيادتها يتجلى في أسمى معانيه في مشاركة القيادة مع الشعب في أفراحه وأحزانه، وأن دولة الإمارات تجربة فريدة من نوعها في العالم تمثل نموذجاً يسعى الكثير من الدول والشعوب لتحقيق جزء بسيط مما حققته في مختلف المجالات.

وأكدت عارفة صالح الفلاحي المديرة الإقليمية لبنك المشرق عضو مجلس إدارة نادي الإمارات الثقافي الرياضي، على أن ما يراه العالم اليوم تجسيد صادق لأمة توحدت ليضمها وطن عم فيه الأمن والأمان، والنماء والرخاء والاستقرار، ليبذل الجميع الغالي والنفيس من أجل رفعته وتميزه، بدافع الولاء والانتماء الصادقين، إنه يوم للاعتزاز بماضي هذا الوطن والفخر بحاضره ومستقبله الجميل.

ولفت رجل الأعمال وليد عبدالكريم من إمارة رأس الخيمة، إلى أن ما حققته دولة الإمارات في السنوات الماضية، سيظل دافعاً نحو المزيد من الجد والاجتهاد في سبيل الوصول إلى الأفضل والتميز.

وأكد رجل الأعمال الدكتور محمد النحاس رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة مختبرات مينالابز، أن وقفة دولة قيادة وشعباً، بقلب رجل واحد خلف قائدنا صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، رسالة حب للوطن والقيادة الرشيدة، إيماناً من شعب وضع بين عينيه حب وطنه والالتفاف حول قيادته في ظل ما يشهده هذا العالم من متغيرات ومستجدات، مؤكداً أن عمليات البناء والتنمية والتطوير، لا يمكن أن تتحقق إلا في ظل وجود منظومة متكاملة، وقد تيقن رجال المال والأعمال من أن الإنجازات مهما بلغت لا يمكن أن تبقى وتستمر، ما لم تكن هناك أجواء من الأمن والاستقرار والشعور بالطمأنينة، وهذا ما وفرته دولة الإمارات في ظل قيادتها الرشيدة.


تابعوا البيان الاقتصادي عبر غوغل نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى