اخبار المغرب

أستاذة تامسنا تخضع لخبرة طبية مضادة لشهادة الـ30 يوم

علم “″، أن الأستاذة هدى جبيري، التي عرفت قضيتها عندما زعمت أنها تعرضت لتحرش واعتداء من لدن الشرطة عندما كانت تتسوق في مدينة تامسنا، قد عُرضت أمس الثلاثاء، على طبيب محلف بمستشفى ابن سينا، للقيام بخبرة على ما قالت إنها رضوض وكدمات أصيبت بها، وتطلبت رخصة طبية عدد أيامها ثلاثون.

وحضرت الأستاذة إلى مقر الفرقة الولائية للشرطة القضائية بالرباط، بناء على استدعاء وجه إليها، ورافقتها الشرطة إلى المستشفى بناء على تعليمات للنيابة العامة في سياق البحث المفتوح في هذه القضية.

وأشرفت طبيبة بالمستشفى على فحص الأستاذة، وتسعى السلطات إلى تحديد بواسطة خبرة مضادة كهذه، تاريخ حصول الكدمات، وحجم ضررها الحقيقي، وصلته بالحادث، وأيضا مقدرة هذا الكشف على توضيح سلامة الإجراءات المتبعة في استصدار شهادة طبية مدتها 30 يوما.

وإذا ما حدث أن بينت هذه الخبرة التي أمرت بها النيابة العامة، وجود مشكلات في الشهادة الطبية المسلمة للأستاذة، فإن الشرطة ستستجوب الطبيبة التي أصدرت الشهادة المعنية.

وكانت الأستاذة قد ذكرت في تدوينة على حسابها في الفايسبوك، أن شرطيا دراجا منتصف هذا الشهر، حاول التحرش بها، لكنه سيعتدي عليها عندما رفضت الانصياع له. غير أن ولاية أمن الرباط قالت إن المعنية لم تتعرض لأي اعتداء، بل إنها تلاحق بتهمة إهانة موظف. وكشفت مقاطع فيديو للحادث نشرها موقع “” حصريا، جزء مما وقع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى