اخبار مصر

تعلن جاهزيتها لاستقبال العام الدراسي الجديد

 

أنهت مديرية التربية والتعليم بالشرقية، استعداداتها لاستقبال العام الدراسي الجديد 2022 م –  2023 م   حيث تستعد نحو 4 آلاف و698 مدرسة لاستقبال مليون و848 ألف طالب وطالبة تقريبا على مستوى 20 إدارة تعليمية بمحافظة الشرقية.

وأوضح محمد فؤاد الرشيدي  وكيل اول وزارة التربية والتعليم بالشرقية أنه عقد عدة إجتماعات لمناقشة استعدادات مديرية التربية والتعليم لاستقبال العام الدراسي الجديد  مع السادة  مديرو عموم الإدارات التعليمية  ، ومجلس الآمناء والأباء والمعلمين، وإدارة التوجيه الفني  
بالاضافة إلى إجتماعات الاستاذ ” محمد رمضان غريب ” وكيل الوزارة  مع مديرو وكلاء الادارات ومديرو مدارس  التعليم الابتدائي والاعدادي والثانوي والفني ورؤساء اقسام التطوير التكنولوجي، للاطمئنان جاهزية الإدارات التعليمية  لاستقبال العام الدارسي الجديد 2022  م / 2023 م.

وأكد  الرشيدي إنه تم الانتهاء من تجهيز  4 آلاف و698 مدرسة لاستقبال أكثر من مليون و848 ألف طالب وطالبة  داخل 39851 فصل مدرسي وذلك بعد  دخول  52 مدرسة جديدة  للخدمه وإجراء أعمال الصيانه الشامله لعدد 89 مدرسة وصيانة 59 مدرسة أخري ضمن مبادره حياه كريمه بمعرفة الهيئة العامة للأبنية التعليمية وذلك علي مستوى 20 إدارة تعليمية.

وفي ذات السياق أوضح  ” محمد رمضان غريب  ” وكيل الوزارة  أنه تم عمل بروتوكول أمنى مع مديرية أمن الشرقية والخاص بتأمين المدارس والإدارات التعليمية والتعامل الفوري مع حالات الطوارئ والأزمات والكوارث والإرهاب. 
و تم اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لتأمين المنشآت التعليمية وهيئات التدريس والتلاميذ والعاملين بالمدارس على أن تتم تنفيذ هذه التعليمات بكل دقة بمعرفة السادة مديري المدارس وهى

• تنظيم عملية دخول التلاميذ صباحًا وكذلك خروجهم بعد انتهاء اليوم الدراسي والتأكد من خلو المدرسة من جميع التلاميذ. 
• وضع سجل الزيارات على البوابة الرئيسية وعدم دخول اى شخصية للمدرسة إلا بعد التأكد من تحقيق الشخصية وتسجيل بياناته وسبب الزيارة. 
• مراجعة جميع التوصيلات الكهربائية بالمدارس من قبل الفنيين وخاصة توصيلات ( الكولدير – الأسوار – الأسطح….). وعدم تحميل أى أحمال كهربائية زائدة وعدم الإسراف فى الإضاءة ليلًا وفصل التيار الكهربي بعد انتهاء العمل عن الفصول الدراسية 
• التأكد من صلاحيات حنفيات الحريق للاستخدام – وكذلك طفايات الحريق وتوزيعها في الأماكن الهامة.
• ضرورة وجود خطة للإخلاء وللاحداث الطارئة بالمدارس والإدارات التعليمية مع عمل تجارب تدريبية عليها من حين إلى آخر.
• التأكد من تكوين جماعة الطوارئ والأمن ومكافحة الحريق بكل مدرسة وإدارة تعليمية للقيام بأعمال الدفاع المدني والإخلاء في حالة حدوث اى طارئ.
• التنبيه على التلاميذ بعدم التعامل مع الباعة الجائلين المنتشرين خارج المدارس.
• عمل لقاءات مستمرة مع العاملين لتوعيتهم وتوضيح الأمور لهم حتى لا يتم ترويج شائعات مخالفة للواقع والحقيقة تساعد على تأخير عجلة التقدم والتنمية.
• تفعيل دور الإشراف داخل المدرسة سواء لفناء المدرسة أو الأدوار أو الأجنحة أوالأقسام والسيطرة على الطلاب خاصة في أوقات مغادرة الفصول أو الدخول إليها عند الانصراف بعد انتهاء اليوم الدراسي.
• الفحص الدوري لجميع النوافذ والتأكد من صلاحيتها وإمكانية غلقها بإحكام.
• إزالة جميع الملصقات والمكاتبات الموجودة على أسوار المدرسة من الخارج. 
• المتابعة المستمرة  لنظافة الأسطح لعدم تراكم مياه الأمطار عليها مما يسبب تآكل الأسطح وتعرضها للانهيار وكذلك غلق الأبواب المؤدية للأسطح لعدم تعرض الطلاب للخطر
• التزام مدير المدرسة أو ما ينوب عنه ومسئول أمن المدرسة والإشراف اليومي  بعدم مغادرة المدرسة في نهاية اليوم الدراسي إلا بعد التأكد من أن جميع التلاميذ قد غادروا المدرسة بسلام مع تنفيذ تعليمات الأمن الخاصة بإجراءات غلق المدرسة
• إبلاغ مكتب الأمن بالمديرية في حال حدوث اى احداث هامة ( سرقة – حريق – جسم غريب – انهيار ) على التليفون _ رقم 0552326014
• الإبلاغ عن أي سيارة  تتواجد بجوار الأسوار دون سائق ولمدة طويلة 
• تقليل نسبة استخدام المواد القابلة للاشتعال داخل المباني والسيطرة على استخدامها.
• ضرورة تواجد عدد 2 فرد امن على البوابة مع تدريبهم على الإجراءات الأمنية للعمل عند حدوث طارئ.
• تفعيل دور غرفة العمليات بالمديرية والإدارات التعليمية وربطها بغرفة العمليات المركزية بالوزارة لسرعة المعاونة والمساندة في دعم اتخاذ القرار في الأزمات والمشاكل الطارئة.
• إشراف المدرسين على خروج جميع الطلاب بنظام إلى فناء المدرسة لقضاء الفسحة والإشراف على خروجهم في الفصل بأمان.

وأشار  ” محمد فؤاد الرشيدي ” وكيل أول الوزارة  أنه تمت مراجعة موقف المدارس بالمحافظة بالتنسيق مع هيئة الأبنية التعليمية وأن  المدارس جاهزة لاستقبال العام الدراسى الجديد 2022/2023  ؛ ولا يوجد معوقات أو مشاكل تعوق سير العملية التعليمية، بالإضافة إلى أنه تم استلام كتب المراحل التعليمية المختلفة  وتسليمها لجميع الادارت بنسب المخصصات المحددة لها 
تم تجهيز جميع  المدارس الثانوية العامة علي مستوي المديرية  بخطوط الفايبر  والبنية التكنولوجية والشاشات التفاعلية.

كما أكد  أنه تم الانتهاء من جميع أعمال الصيانة البسيطة اللازمة بالمدارس  ( تركيب الزجاج – حمامات – حنفيات – إصلاح تخت وكراسي – أبواب – شبابيك – تغطية اى أسلاك كهربية مكشوفة.

شدد  علي  مديري عموم الإدارات التعليمية التأكيد على استلام الكتب الدراسية  توزيعها على المدارس لتسليمها للطلاب قبل بدء العام الدراسى  وعلي  الانضباط الإداري لجميع العاملين بالمدارس والإدارات بالتواجد في أماكنهم والالتزام بمواعيد العمل الرسميةو حظر تحصيل اى مبالغ مالية تحت مسمى تبرعات بالمدارس والتزام مدارس التعليم الخاص باللوائح والقوانين والرسوم المقررة والكثافة المقررة
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى