اخبار مصر

انطونيو جوتيريش يؤكد دعم الأمم المتحدة لذوي الإعاقة

أكد الأمين العام للامم المتحدة انطونيو جوتيريش، أن إعمال حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة وقدراتهم ومهاراتهم القيادية من شأنه أن يعزز مستقبلنا المشترك.

وأضاف الأمين العام للأمم المتحدة، اننا بحاجة إلى إسهام الجميع، بمن فيهم الأشخاص ذوو الإعاقة، في مسعى لتحقيق أهداف التنمية المستدامة، مشيرا الي أن الأشخاص ذوو الإعاقة والمنظمات التي تمثلهم في جميع أنحاء العالم تتخذ الإجراءات اللازمة لترجمة شعار: ”لا غنى عنا في المسائل التي تخصنا“ إلى واقع ملموس.

وأشار جوتيريش أن جائحة كوفيد-19 كشفت النقاب عن الحواجز وأوجه عدم المساواة المستمرة التي يواجهها ذوو الإعاقة في العالم وعددهم بليون شخص كانوا من بين أشد المتضررين من الجائحة. 

وأوضح الامين العام للامم المتحدة انه ينبغي الاسترشاد بالأشخاص ذوي الإعاقة أنفسهم للأخذ بنهج يراعي منظور الإعاقة في الجهود الرامية إلى التصدي للجائحة والتعافي منها، مع إقامة الشراكات، والتصدي للظلم والتمييز، وتوسيع نطاق الفرص المتاحة للوصول إلى التكنولوجيا، وتعزيز المؤسسات للخروج من جائحة كوفيد-19 إلى عالم أفضل من حيث احتضانه للجميع وسهولة العيش فيه ومقوماته في مجال الاستدامة.

وأضاف غوتيريش انني أحث جميع البلدان على تنفيذ اتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة تنفيذا كاملا، وزيادة التسهيلات الخاصة بذوي الإعاقة، وتفكيك الحواجز القانونية والاجتماعية والاقتصادية وغيرها من العقبات مع توخي الفعالية في إشراك الأشخاص ذوي الإعاقة والمنظمات التي تمثلهم.

واكد الامين العام للأمم المتحدة اننا نحتفل بهذا اليوم الدولي للأشخاص ذوي الإعاقة، دعونا نلتزم ببناء مستقبل مستدام وشامل وعادل للجميع، دون ترك أي أحد خلف الركب.

يذكر أن الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، أكد أن الاتحاد الأفريقي يمثل معيارا ذهبيا للتعاون الإقليمي.

جاء ذلك خلال حديثه في المؤتمر السنوي الخامس للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي الذي انعقد في مقر الأمم المتحدة في نيويورك.

وسلط الأمين العام الضوء على النطاق الواسع للتقدم المحرز من خلال التعاون بين المنظمتين، من الأطر المتعلقة بالسلام والأمن والتنمية المستدامة، إلى البعثات والبرامج المشتركة للعمليات الإنسانية والانتخابات والنقل السلمي للسلطة.

كما ركز غوتيريش على المجالات الحاسمة لتحقيق انتعاش شامل ومرن ومستدام في القارة، والتي تستند إلى خطة التنمية المستدامة لعام 2030 وأجندة 2063 للاتحاد الأفريقي، بهدف مساعدة الأفارقة “على جني ثمار الفرص”.

وأشار الأمين العام إن القضاء على جائحة كـوفيد-19 سيكون أحد مفاتيح التعافي، ولكن على الرغم من عمل الاتحاد الأفريقي المستمر والجهود المشتركة الرامية لزيادة وصول اللقاحات والإمدادات الطبية، تلقى ستة في المائة فقط من سكان أفريقيا تطعيما كاملا.
 

 

اقرأ ايضا

غوتيريش ينتقد قيود السفر لمواجهة كورونا: ليست عادلة وغير فعالة

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى