اخبار

هيئات إسلامية بالقدس تحذر من محاولة إسرائيل تغيير الوضع القائم بالمسجد الأقصى . الحياة واشنطن

حذرت هيئات ومرجعيات إسلامية في مدينة القدس، اليوم الأحد، من محاولة إسرائيل تغيير الوضع الديني والقانوني والتاريخي للمسجد الأقصى المبارك.

جاء ذلك في بيان صحفي مشترك وقع عليه مجلس الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية، والهيئة الاسلامية العليا، ودار الإفتاء الفلسطينية، وديوان قاضي القضاة في القدس، ودائرة الأوقاف الإسلامية وشؤون المسجد الأقصى المبارك.

اقرأ ايضا: القوات الإسرائيلية تقمع وقفة بالقدس تندد بالعدوان على قطاع غزة

وذكر البيان أن إسرائيل وقواتها الشرطية والمخابراتية حولت المسجد الأقصى المبارك، اليوم الأحد، إلى ثكنة عسكرية، من أجل تأمين اقتحام مجموعات المستوطنين المتطرفين، بعد دعواتهم لحشد أعداد كبيرة لاقتحام المسجد في ذكرى ما يعرف بخراب الهيكل المزعوم.

وأضاف البيان أن اقتحامات المستوطنين المتطرفين للمسجد الأقصى المبارك تمت تحت حماية قوات الشرطة والمخابرات الإسرائيلية، التي أمنت لهم جولاتهم ورقصاتهم وغنائهم داخل باحات الأقصى ضمن الطقوس التوراتية التي يقومون بها في استفزاز واضح لمشاعر المسلمين.

وأكد بيان الهيئات والمرجعيات الإسلامية في مدينة القدس “على إسلامية المسجد الأقصى بمساحته البالغة 144 دونمًا (الدونم يعادل 1000 متر مربع) وبجميع معالمه ومرافقه فوق الأرض وتحتها”.

وشدد على أن المسجد الأقصى خالص للمسلمين وحدهم في كافة أنحاء العالم ولا يقبل القسمة ولا الشراكة، رغم جميع محاولات تغيير الوضع الديني والتاريخي والقانوني للمسجد.

الجدير بالذكر أن دائرة الأوقاف الإسلامية في مدينة القدس قد صرحت في وقت سابق اليوم الأحد، بأن 2201 مستوطنًا اقتحموا المسجد الأقصى.

اقرأ ايضا: مستوطنون يقتحمون الأقصى ودعوات للحشد في جمعة “القدس عربية إسلامية”

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى