اخبار

الموساد الإسرائيلي يوجه ضربة جديدة لإيران .

اختطف الموساد الإسرائيلي، الشهر الماضي، قيادي عسكري إيراني من داخل الأراضي السورية؛ بهدف الحصول عن معلومات حول مصير الطيار الإسرائيلي المفقود في عام 1986 رون أراد.

وذكرت صحيفة “رأي اليوم” العربية اللندنية، أن عملاء الموساد نقلوا المسؤول العسكري من سوريا إلى دولة إفريقية مجهولة، واستجوبوه هناك وأطلقوا سراحه في النهاية ولم يقدم التقرير أي تفاصيل أخرى حول “الاختطاف”.

اقرأ ايضا: الإعلام الإسرائيلي: وصول أول رحلة تجارية من القاهرة إلى إسرائيل

الجدير بالذكر أن رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، قد كشف، أمس الإثنين، عن أن عملاء الموساد قادوا مؤخرًا مهمة للحصول على معلومات حول مصير رون أراد، لكن ديفيد بارنيا رئيس الموساد الإسرائيلي زعم أن العملية لم تنجح، بحسب القناة الإسرائيلية (12).

وأضافت القناة الإسرائيلية، أن رئيس الموساد الإسرائيلي قال خلال اجتماع داخلي “لقد كانت عملية شجاعة وجريئة ومعقدة لكنها كانت فاشلة، لقد فشلنا”.

اقرأ ايضا: الجندي الإسرائيلي شاليط يكشف تفاصيل جديدة عن أيام الأسر لدى المقاومة الفلسطينية

ونقلت القناة عن مسؤول أمني – طلب عدم الكشف عن هويته – قوله : “كان من الأفضل عدم الحديث عن ذلك، للأسف لم يتم إحراز تقدم”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى