اخبار

إعفاء مسئولين من مناصبهم بالسعودية بسبب السيول | عرب وعالم

قررت السلطات السعودية في إمارة منطقة جازان في جنوب غرب السعودية اليوم، إعفاء مسئولين حكوميين وإحالة عدد منهم للنيابة العامة.

جاء ذلك على أثر تعرض إمارة جازان لواحدة من أسوأ موجة سيول، مما تسببت في نزوح الكثير من العائلات من منازلهم.

ومن خلال بيان رسمي، فقد أوضح أمير إمارة جازان محمد بن عبدالعزيز، أنه أصدر قرارات بإعفاء رئيس وأعضاء لجنتي ”مراقبة الأراضي وإزالة التعديات“ و ”الأودية والعقوم“ في محافظتي أحد المسارحة والدرب.

وجاء ذلك من خلال الحساب الرسمي للإمارة على موقع التواصل الإجتماعي تويتر، وقد تضمن البيان أيضا ”إحالة المتسببين في تحويل مجاري الأودية إلى النيابة العامة لتطبيق الأنظمة والتعليمات بحقهم“.

والجدير بالذكر أن القرارات جاءت بعد أيام فقط من تشكيل لجنة حكومية ممثلة من عدة جهات لتحديد أسباب تحوّل السيول إلى القرى في محافظتَي أحد المسارحة والدرب والتحقيق مع المتسببين.

يذكر أن السيول ضربت عدة محافظات وقرى في جازان، مما تسبب في غرق شبه كامل لها، وتضرر العديد من المواطنين .

من جهتهم، تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي صور وفيديوهات تظهر غرق القرى خاصة في محافظتي أحد المسارحة والدرب، ما اضطر أفراد من رجال الأمن إلى إخراج عدد من العائلات إلى فنادق بعد غرق منازلهم.

وبحسب ما أفاده كثير من أهالي المنطقة المتضررة من السيول لوسائل إعلام محلية، إن ”العقوم“ وهي الحواجز الترابية التي يتم وضعها في مجاري الأودية لتحويل مياه السيول نحو الأراضي الزراعية هي السبب في وصول المياه الجارفة لمنازلهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى