اقتصاد

“شعبة البصريات” تتعاون مع الجمارك لمنع دخول النظارات المقلدة


12:44 م


الثلاثاء 14 سبتمبر 2021

كتب- مصطفى عيد:

ناقشت الشعبة العامة للبصريات بالاتحاد العام للغرف التجارية، برئاسة إبراهيم المغربي، في اجتماعها مساء أمس، وضع مجموعة من التدابير لمنع دخول السلع الرديئة والمقلدة إلى الأسواق بالتعاون مع وزارة المالية ومصلحة الجمارك المصرية، بحسب بيان من الشعبة اليوم الثلاثاء.

وعرض المغربي، خلال الاجتماع، توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي على ممثلي الشركات صاحبة امتياز العلامات التجارية الشهيرة لمنع دخول المنتجات غير المطابقة للمواصفات العالمية للأسواق.

وأشار إلى أن الدكتور محمد معيط وزير المالية بادر بتنفيذ هذه التوجيهات من خلال مناقشة وإصدار التعليمات للدكتورة منى ناصر مساعد الوزير لتطوير الجمارك، ووضع خطوات تنفيذية جادة لمنع تهريب ودخول السلع المقلدة “الهاي كوبي” إلى الأسواق المصرية، والتركيز على التأكد من جودة المنتج ومطابقته لشروط السلامة والمواصفات العالمية.

وأكد المغربي أن هناك إشادة واسعة من العاملين في مجال البصريات بتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي في مقاومة السلع المقلدة للعلامات التجارية التي لا تراعي مواصفات الجودة العالمية والحد من تداول المنتجات رديئة الجودة.

وأوضح أنه من الضروري تعاون أصحاب العلامات التجارية الأصلية في توفير نوعيات تناسب المستهلك المصري وبأسعار مناسبة خاصة للطبقة التي لا تستطيع شراء “علامة تجارية” مرتفعة الثمن، وذلك حتى يتجنب المستهلك اللجوء إلى المنتجات منخفضة السعر والجودة.

وذكر المغربي، على هامش الاجتماع، أن ممثلي الشركات تعهدوا بخفض أسعار النظارات الطبية ونظارات الحماية الشمسية، حتى يتم القضاء على ظاهرة تداول النظارات المقلدة، بالإضافة إلى بحث توطين صناعة المنتجات البصرية لتوفير منتج محلي بخامات عالية الجودة وسعر بسيط.

وقال إنه يجب توعية المواطن بكيفية شراء نظارة عالية الجودة، والبعد عن البضائع المقلدة التي تحمل اسم علامات تجارية شهيرة وبجودة أقل، مطالبا مصلحة الجمارك بتضييق منافذ التهريب، خاصة وأن ذلك النوع من البضائع لا يدخل البلاد إلا من خلال منافذ غير رسمية لعدم وجود شهادة منشأ رسمية.

وتعهد المغربي بتواصل الشعبة مع أجهزة وزارة المالية وكشف كافة وسائل التلاعب والتهرب الجمركي الذي يتيح لتلك النوعية من المنتجات النفاذ إلى الأسواق، واقتراح كافة التدابير للحد من هذه الظاهرة حفاظا على عيون المصريين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى