اقتصاد

بعد ظهور أوميكرون.. ما توقعات أسعار الذهب في البورصات العالمية؟


01:07 م


الإثنين 29 نوفمبر 2021

كتبت- شيرين صلاح:

ارتفعت أسعار الذهب في البورصات العالمية إلى حوالي 1816 دولارًا الجمعة الماضية بعد الإعلان عن ظهور المتحور الجديد أوميكرون في عدد من الدول الأفريقية والأوروبية، وفقا لقول أحمد معطي المدير التنفيذي لشركة “آي ماركتس” للاستشارات المالية في مصر، لمصراوي.

وأضاف معطي، أن صعود السعر لهذا المستوى بسبب المتحور الجديد، بالإضافة إلى أن عدد من الدول أعلنت إغلاقها بعد الإعلان عن أوميكرون.

ووفقا لقول معطي، فإن بنهاية الجلسة بدأت مستويات الذهب تهدأ وختم سعر الأوقية إلى حوالي 1802 دولار، وذلك بسبب عدة أسباب.

وسجل سعر أوقية الذهب مع بداية جلسة اليوم الاثنين، أولى جلسات الأسبوع، 1792 دولار، بانخفاض قدره 0.30%، وفقا لبيانات وكالة بلومبرج.

وأوضح أن هدوء سعر الذهب في البورصات العالمية جاء بعد طمأنة شركات إنتاج لقاحات كورونا مثل فايز وغيرها من عدم وجود خطورة حتى الآن من المتحور الجديد.

وفي حالة معرفة أن المتحور الجديد “شرس” سيتم توفير لقاح جديدة خلال 6 أشهر لهذا المتحور، ونتج عن ذلك هدوء بحركة البورصات العالمية وعدم حدوث ارتفاعات كبيرة بالسعر، بحسب معطي.

وقال معطي، أن العديد من الدول أعلنت منع دخول الوافدين من بعض الدول الأفريقية التي ظهر فيها المتحور الجديد، لم وتعلن الإغلاق الجزئي أو كلي على نفسها، مشيرا إلى أن هذا سببا أخر في هدوء بورصات الذهب العالمية.

وأعلنت عدد من الدول على مستوى العالم منع دخول الوافدين من جنوب إفريقيا، وليسوتو، وزيمبابوي، وموزمبيق، ونامبيا، وإسواتيني، وبتسوانا، وذلك بعد ظهور المتحور الجديد من الفيروس لديهم.

وأدى أيضا تصريح عضو الفيدرالي الأمريكي عن تحسن مستويات الاقتصاد الأمريكي خلال الفترة الحالية، مع توقعات برفع أمريكا الفائدة بالبنوك العام المقبل، بعدما كانت أعلنت سابقا عدم الاتجاه

إلى رفع الفائدة بالبنوك العام المقبل.

وذكر معطي، أن رفع الفائدة بالبنوك يحفز المستثمرين إلى بيع ما لديهم من ذهب والاتجاه إلى الاستثمار في الدولار، كل هذه الأسباب أدت إلى عدم ارتفاع سعر الأوقية بشكل كبير بالبورصات العالمية.

توقعات أسعار الذهب

قال المدير التنفيذي لشركة “آي ماركتس”، إن التوقعات خلال الفترة المقبلة مرهونة بفيروس كورونا، في حالة هدوء انتشار الفيروس وعدم ظهور متحورات جديدة ستهدأ أسعار الذهب وتصل إلى 1690 دولارًا للأوقية.

أما في حالة تحور الفيروس بشكل شرس وحدوث إغلاقات للدول مثلما حدث في بداية جائحة كورونا، ليصل سعر الأوقية إلى أكثر من ألفي دولار.

نصائح للمستثمرين

نصح معطي المستثمرين أن يترقبوا أخبار الفيروس خلال الفترة المقبلة، مشيرا إلى أن هبوط في سعر الذهب هو فرصة جيدة للشراء والاستثمار.

كما نصح أن في حالة حدوث أي إغلاقات للدول الكبرى مثل إنجلترا أو أمريكا أو أي دولة من دول الاتحاد الأوروبي بسبب الفيروس، فإن ذلك يشير إلى حدوث ارتفاعات كبيرة في سعر الذهب وبالتالي فرص الاستثمار والشراء جيدة في هذا التوقيت.

وينتظر المحللون تأكيد خبر عضو الفيدرالي الأمريكي بشأن رفع الفائدة العام المقبل لتحديد إلى أين يتجه الذهب خلال الفترة المقبلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى