الفن والفنانين

“لن أقبل غير الاعتذار العلني”.. شروط تامر حسين للصلح بعد أزمة رامي صبري‎


08:29 م


الخميس 07 يناير 2021

كتب- مصطفى حمزة:
“لن أقبل غير الاعتذار في العلن”، بتلك الكلمات رد الشاعر تامر حسين على ما تردد عن جلسة صلح تجمعه والملحن عزيز الشافعي، مع الفنان رامي صبري، بعد الأزمة التي أثارها الأخير بسبب أغنية “شكرًا” التي طرحها الفنان عمرو دياب، واتهامه الشافعي بخيانة الأمانة.
تامر حسين علق على ما تردد، وكتب: “السيرة الذاتية واسمك وسمعتك (الفنان الحقيقي) بيبنيهم في سنين عشان يكوِن المصداقية تلاقي ناس لوجه الله بتدافع عنه، وعن أخلاقه وعن مبادئه مش محتاج ألتراس ودفع فلوس، وأكونتات وهمية تنشر الباطل، والله دول ١٠ أكونتات أو ١٤ أكونت قصاد آلاف المحترمين الطبيعيين ومن غير أي وسيط “.
وأضاف: “لن أقبل غير الاعتذار في العلن عن كذبة غير أخلاقية، زي ما الغلط حصل في العلن، ومش عيب نعتذر في الغلط مفيش كبير ع الغلط”.
وكان الشاعر تامر حسين قد علق على الأزمة التي اشتعلت أمس الأربعاء بين الفنان رامي صبري والملحن عزيز الشافعي، عبر حسابه على فيسبوك، قائلاً: “ردًا على شكرًا والمُهاترات اللي بسمعها.. أولاً: ليه بنجيب وبنقدم دايماً اسم (عمرو دياب) في جُملة مفيدة؟ إيه الغرض؟.
ثانيًا: توقيت البوست لما الأغنية انتشرت وكسرت الدنيا، بالتفاعل وإقبال الناس عليها والإشادة بيها، يعني ليه الكلام ده مكنش في أول يوم مثلاً؟.. ده لو فعلاً الكلام على حق”.
ثالثًا: اللي اتعلمته ومن أدبيات المهنة، ولازم الناس كلها تفهمه فكرة الذوقيات.. يعنى إيه؟ يعني نبارك لبعض، نهني بعض، مش نتهم الناس في عز نجاحهم بالباطل.. لما أي مُطرب في الدنيا بتعجبه أغنية المؤلف والملحن بيعملوا (تنازل عن حقوق الاستغلال) للمطرب.. طالما ما حصلتش الخطوة دي من زمان تبقى الأغنية ملك الشاعر والملحن لحين اختيار الأفضل”.
وكان الفنان رامي صبري، قد أعلن عدم التعامل مع الشاعر والملحن عزيز الشافعي مرة أخرى، وكتب عبر حسابه على فيسبوك أمس: “ولتاني مرة، الملحن عزيز الشافعي، يأخذ أغنية مني وإحنا شغالين فيها، ويديها لفنان تاني وهو الفنان عمرو دياب، بنفس الشكل التوزيعي والموزع، أغنية شكرًا كده للي سابنا وأغنية زي ما أنتي .. لذلك قررت عدم التعامل معه مرة أخرى”.
ورد “الشافعي” على رامي صبري قائلا: “مش هرد بالتفاصيل على كلام الزميل المحترم، عشان لما الواحد يبقى ليه فضل بعد ربنا في نجاح فنان وبيزود رصيده مع الناس، بيعز عليا بعد كده يقلل منه حتى لو تجاوز”.

2

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى