مقالات

متابعة الحمل وأهميته – تريندات

متابعة الحمل .. تكون مرحلة الحمل من أهم المراحل وربما أصعبها في حياة المرأة، خاصةً عندما تكون المرة الأولى؛ فتكون الحامل قلقة على صحتها وصحة جنينها، ولديها العديد من الأسئلة التي تُريد إجابات عليها والتي منها كيفية متابعة الحمل ؛ فتابعينا في السطور التالية؛ لنوضحها لكِ.

متابعة الحمل

  • ترجع أهمية مُتابعة الحمل إلى الطمأنينة بشكل مستمر على صحة الحامل
    وجنينها حتى تتمكن من إنجابه معافيًا؛ خاصةً أن طوال مراحل الحمل يطلب
    الطبيب تحاليل تمكن الأم من الطمأنينة بأن طفلها لن يولد بأية أمراض وراثية
    أو غيرها، وخاصةً في الثلاثة أشهر الأول من الحمل.
  • ولأن الحمل ينقسم إلى ثلاث مراحل: المرحلة الأولى وهي أول ثلاثة أشهر،
    والمرحلة الثانية وهي الشهر الرابع والخامس والسادس، والمرحلة الثالثة
    وهي الشهر السابع والثامن والتاسع.
  • يطلب الطبيب من الحامل في الأشهر الأولى عدد من التحاليل؛ ليعرف
    إذا كانت تعاني من أنيميا أم لا، وكذلك ليعلم التاريخ الطبي والعائلي لها،
    ومدى حالتها الصحية، وهل أجهضت من قبل أم لا، وبناءً على هذا يحدد
    الطبيب عدد للزيارات؛ ليطمئن بشكل مستمر على حالة الأم وجنينها من
    سماع نبض الطفل، ومعرفة ضغط الأم ووزنها.
  • أما في المرحلة الثانية من الحمل –الشهر الرابع والخامس والسادس-
    تكون المتابعة مع الطبيب أكثر من المرحلة الأولى، ويتم في هذه المرحلة
    متابعة وزن الأم ومعرفة أي شيء تعاني منه والتأكد من ضبط ضغطها، وكذلك
    متابعة نبض الجنين ووزنه وطوله؛ حتى يتم التأكد من نموه بشكل سليم.
  • وفي آخر ثلاثة أشهر، أي في المرحلة الأخيرة من الحمل، يبدأ الطبيب في
    معرفة وضع الجنين سواء كان رأسه لأسفل أم في وضع آخر؛ ليتمكن من
    معرفة إذا كانت الولادة ستكون طبيعية أم قيصرية، ويتابع الطبيب في هذه
    المرحلة أيضًا وزن الجنين وطوله، وكذلك ضغط الأم.

وبعدما تعرفنا على ما يحدث في متابعة الحمل.. تابعينا في السطور التالية؛ لنعرض لكِ أيضًا متى تتابعين الحمل.

متى ابدا متابعة الحمل

  • تبدأ أغلب السيدات متابعة الحمل عند بداية الشهر الثالث؛ فتكون الزيارات
    للطبيب في المرحلة الأولى أقل بكثير من المراحل الأخرى من الحمل، ولكن
    ننصحك بمتابعة الحمل مع الطبيب المختص عند أول معرفتك به؛ حتى يستطيع
    معرفة إذا كنتِ تعانين من أية أمراض وراثية يمكن أن تنقليها للجنين، وحتى
    يتجاوز معكِ هذه المرحلة الصعبة من الحمل، والتي تكونين عرضة فيها أكثر
    للإجهاض، فضلًا عن أن في هذه المرحلة تتكون أغلب أعضاء الجنين، وتأخذ
    يديه وقدميه شكلهما الطبيعي.

أما إذا كنتِ تتساءلين عن برامج لمُتابعة الحمل؛ تابعينا في السطور التالية؛ لنعرضها لكِ.

برنامج متابعة الحمل

  • تتواجد العديد من البرامج التي يمكنك مُتابعة الحمل من خلالها من خلال
    تحميلها على هاتفك المحمول، فقط كل ما عليكِ فعله الدخول إلى متجر جوجل “google play” في الهواتف الأندرويد، أو متجر التطبيقات “app store” في الهواتف الـios، وكتابة “برنامج مُتابعة الحمل” في شريط البحث، ومن ثم اختيار التطبيق الذي ترغبين فيه، وتثبيته على هاتفك.
  • ولكن هذا التطبيق لا يغني عن ضرورة المتابعة مع الطبيب المختص.

وأخيرًا، نعرض لكِ أسعار مُتابعة الحَمل؛ فتابعينا سيدتي في السطور التالية.

اسعار متابعة الحمل

  • تختلف أسعار متابعة الحمل من طبيب لآخر، وفقًا لمدى خبرته، وشهرته، وقد
    يرجع الأمر أيضًا إلى مكان تواجد عيادته.
  • والأهم أن تختارين الطبيب ذو السمعة الجيدة وفقًا لآراء العديد من السيدات.

وإلى هُنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا، وعرضنا لكِ ما يحدث في متابعة الحمل، وكذلك بعض المعلومات التي تخص هذه الفترة.. آملين أن نكون قد قدمنا لكِ ما تبحثين عنه، وأن تنجبي طفلك بسلامة، وأن يكون في صحة جيدة.. يمكنك كذلك معرفة: حاسبة الحمل وأعراضه وعلامات تثبيته

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى